7 أسباب تجعل النرجسي يغار من نجاحك | موقع لارسا

الصفحة الرئيسية

الشخصية النرجسية 

لماذا يغار النرجسي من سعادتك ونجاحك؟

7 أسباب عليك أن تعرفها 

ــــــــــــــ

بقلم: ليلى سليم

7 أسباب تجعل النرجسي يغار من نجاحك
 7 أسباب تجعل النرجسي يغار من نجاحك

معنى النرجسية

الشخصية النرجسية لا تتمتع بتقدير الذات حتى وإن كانت شخصية ناجحة على المستوى العام ، وحققت الكثير من الإنجازات في الحياة مثل التفوق الدراسي أو المستوى المادي والوضع الإجتماعي. كل هذا بالنسبة للنرجسي لا يكفي ليقلل من مشكلة إحساسه المتدني واحترامه وتقديره لذاته.

إنَّ النجاح هو مصدر للإلهام والفخر، فعندما نحقق أهدافنا ونحقِّق تطلعاتنا، يزيد ذلك من ثقتنا بأنفسنا ويمنحنا شعورًا بالإنجاز. ومع ذلك، يبدو أن هناك بعض الأشخاص الذين لا يستطيعون التعامل مع نجاح الآخرين بنفس الإيجابية. في هذا المقال، سنتحدث عن 7 أسباب تجعل الأشخاص النرجسيين يغارون من نجاح الآخرين.
أقرأ:

عليك أن تفهم أن كل نرجسي يميل إلى امتلاك شعور زائف بالاستحقاق. سوف يرى نفسه على أنه مركز الكون. إنه يسعى باستمرار إلى الإعجاب والثناء والتحقق من افتنان الأشخاص بهم. إنشغال النرجسي بحصوله على الأعجاب يجعله يفتقر إلى الإحساس بمشاعر الناس. المهم عنده تلقي الإعجاب حتى لو على حسابك الشخصي، وبالتالي فهو لن يفكر ولن يوقظ ضميره ليتعاطف معك أو مع مشاكلك وأمور حياتك.

الشخصية النرجسية والشعور بالاستحقاق

الشخص المصاب بمرض اضطراب الشخصية النرجسية، لديه إحساس كبير بأنها وحده الذي يستحق أفضل ما في هذا العالم، لذا هو لا يمنع نفسه أبدا من حسد الأخرين على أي شيء حتى لو كان بسيط لا يساوي شيء بالنسه له. 

لأن نجاحه الشخصي وحده لا يكفي بالنسبه له ولكن عليه أن يتأكد من عدم نجاح أو تقدم الناس وخصوصًا الأشخاص المقربين منه ، ومن المحتمل أن يخطط عن قصد لأفشال مخططاتك حتى لا تقف على قدميك مرة أخرى. لذا من المهم دائما وجدًا الحرص من الشخص النرجسي والبعد عنه قدر المستطاع.

ما معنى النرجسية بالنسبة للنرجسي؟

عندما يكون الشخص نرجسيًا ، فهذا يعني أنه يُظهر سمات الغطرسة والتركيز على الذات والحاجة الدائمة للاعتماد على الناس. والشيء الغريب هو أنه على الرغم من التمركز حول الذات، يميل النرجسي إلى الافتقار إلى الوعي الذاتي ولا يعرف طبيعة شخصيته النرجسية. 

من النادر أن تجد شخص نرجسي يعرف جيدًا أنه نرجسي ويؤذي الأخرين في نفس الوقت. قد يكون على علم بإن لديه طباع صعبة وأن الحقد يملئ قلبه، لكنه يقول لنفسه أن أخطائه لا تقارن بصفاته الممتازة. ويرفض في الغالب الاعتراف بأنه شخص فظيع لا يطاق على الرغم من أنه يؤذي الناس بشكل واضح.

هل النرجسي يغار من نجاحك؟

يكره الفرد الأناني دائمًا رؤية الآخرين ينجحون في هذه الحياة. صحيح أن النرجسي يعتقد أنه مركز الكون وأن لا شيء في هذه الحياة يستطيع زعزته وهزه من مكانه ، لكن هذا لا يعني أنه لا يشعر بالتهديد عندما يرى نجاحك أو تفوقك عليه في أي شيء. فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل النرجسي يكره نجاحك ويغار منك:

1. النرجسي يحب التحدي والمنافسة

السبب الأول لغيرة النرجسي من نجاحك هو حبه للعبة التحدي والمنافسة. صحيح أن قدرات النرجسي ضعيفة إلا أنه سيكون لديه توقعات عالية بشكل غير معقول عن نفسه ويشعر باستحقاقه للنجاح لمجرد أنه هو ولا يوجد سبب يجعله يتعب ويشقى كي ينجح. كما أن شعوره بالاستحقاق والتفوق أعلى بكثير من شعورك، وسيعتقد أنه يستحق الفوز في اللعبة، ومجرد إحساسه بأنك متفوق في شئ ما سوف يعطيه الحافز للتحدي وللفوز أو لتحطيمك إذا لم يستطع منافستك. لهذا السبب يكره جدًا رؤيتك في الصدارة أو في مرتبة أعلى منه.

2. الخوف من الإهمال.

نجاحك بالنسبة للنرجسي هو كارثة بحد ذاتها، لأن معنى نجاحك وتألقك أن النرجسي مخطىء في حقك وبالتالي سوف يرغب الناس في التعرف عليك من جديد، وفي نفس الوقت سوف يقدر الناس المحن التي ممرت بها والمجهود الذي فعلته بنفسك وهذا يقلل من حجم النرجسي ومكانته بين الناس، ولن يطق النرجسي نفسه في هذه اللحظة بالذات وسيظهر حقده عليك.

3. النرجسي لا يستحق النجاح.

النرجسي يغار منك لأن بقرارة نفسه يعتقد أنه غير جدير بالنجاح. هو يعرف أنه وصل لما هو  عليه بسبب الأخرين وقد تكون أنت أو أنتِ السبب الرئيسي لما وصل إليه. النرجسي عديم الثقة بالنفس والتقدير الذاتي وعندما يرى شخص أكثر نجاحًا منه أو لديه فرصة للتفوق يزيد شعور بعدم قدرته على التفوق وبالتالي يغار منك وينزعج جدًا من كل خطوة تفعلها أو كل كلمة تقولها عن نجاحك.

4. النرجسي لا يستطيع التعامل مع الضعف.

البؤس يحب الرفقة ، أليس كذلك؟ وهذا هو بالضبط السبب الذي يجعل النرجسي يشعر بالبهجة والرضا عندما يرى ضعف الأخرين. لكن عندما يرى شخص فرح وسعيد بنجاحه وإنجازاته لا يطيق نفسه، وسيفعل ما في وسعه حتى يرى الطرف الأخر في مرحلة ضعف حتى يشعر هو بالسعادة والسرور. إحساسه بضعفك يجعله قريب منك وهو يريد الإلتصاق بالناس ولن يستطيع التعامل معك إلا إذا كنت ضعيف ومكئتب.

5. نجاحك يهدد وجوده.

يرى النرجسي نفسه على أنه المصدر الوحيد للخير في هذا العالم ونجاحك معناه أن هناك بديل لوجوده ولأهميته في هذه الحياة. سوف يشعر بالغضب في كل لحظة تتقدم فيها، وسوف ينصب لك المكائد ولن يتوانى عن قول الكلمات المحبطة أمامك.

6. نجاحك وسعادتك تمحي هويته.

النرجسي فعل الكثير كي يصنع لنفسه صورة الشخص العملاق العظيم الذي لا يوجد أحسن منه، ومعنى تفوقك أو حصولك على مكانة مرموقة يعني أن كل ما فعله في حياته لا يساوي شيء وسوف يشعر بالغيرة الشديدة. وليس من الصعب معرفة السبب. لأنه يجد نجاحك أو سعادتك تسلط الضوء على مخاوفه الشخصية وضعفه وانعدام الأمن الداخلي الذي يشعر به.

7. النرجسي لا يحب مشاركة المجد.

سيقاتل النرجسي للسيطرة على دائرة الضوء وحب الظهور. سيرغب دائمًا في أن يكون مركز الاهتمام. سيرغب دائمًا في وضع كل الأنظار عليه. هذا هو السبب في أنه يكره تمكن الآخرون من تحقيق النجاح. إنه لا يريد مشاركة أي إحساس بالمجد أو المديح مع الآخرين - كما لو كان هناك قدر محدود من الإعجاب في هذا العالم وهذا القدر مخصص له هو وحده.

أقرأ أيضًا على موقع لارسا

كيف يدمر النرجسي صحتك النفسية؟

ما هو الحب عند النرجسي؟

لماذا يتجاهلك النرجسي ، تعرف على فن العامل مع النرجسي 

لماذا لم تنفصل عن النرجسي؟ 6 أسباب عليك معرفتها

google-playkhamsatmostaqltradent