-->

ابحث

ماذا يريد منك النرجسي عندما يعود إليك؟ إليك وجهه الحقيقي

A+ A A-

ماذا يريد النرجسي من العودة إليك بعد الانفصال؟

أثناء قراءة هذا المقال ، من المؤكد أنك قد مررت بالفعل بتجربتك مع شخصية نرجسية. وبعد أن أنتهت علاقتك معه ، إلا أنه يستمر في العودة.

ـــــــــ
بقلم ليلى سليم

عودة النرجسي

تتمتع بعض أنواع النرجسية بأسلوب خاص في العلاقات التي تربطهم بالناس. بعض النرجسين ينفصل عن شريكه ويرتبط بضحية آخرى فجأة ، ثم يعود إلى شريكه الأول مرة ثانية.

النرجسي والعودة

إحدى الصفات المميزة لأسلوب النرجسي هي أن لديه عددًا ثابتًا من الأشخاص الذين يواصل العودة إليهم مهما كان سبب الانفصال في الماضي.
مع الأخذ في الاعتبار أن هناك أنواع أخرى من النرجسية تبقى مع ضحيتها ولا تبحث عن ضحايا جدد. [قراءة : كيف تتعرف على الشخص النرجسي؟]

لكن ماهو سبب انفصال النرجسي عنك من الأساس؟

السبب وراء انفصال النرجسي عنك فجأة وبحجج واهية ، بسبب اهتمامه الأول بزيادة عدد ضحايا ، لذا هو يعود من جديد إلى شريكه بعد أن ضمن ضحية جديدة. 
إنه يعتز جدًا بهذه العادة ، إنها لعبة يحب أن يكررها مع كل ضحاياه ، وكما قلت في مقالة سابقة أن عدد ضحايا النرجسي تقريبًا عشرين ضحية طوال حياته سواء كان والديه ، أبنائه ، زملائه ، أقاربه و شريك حياته. 
ويعتمد قرار عودته إليك على مدى الكرم والإخلاص الذي اعطيته له في وقت سابق. [أقرأ: كيف يخطط النرجسي للتلاعب بحياتك]
عندما يهجرك النرجسي يكون بعد أن ضمن حبك الكبير له وبعد أن أعطيته كل ما لديك ، فقد شعر بالملل من كثرة العطاء ، أو إحتمال أن علاقتك معه لم تعد تكفيه كوقود يغزي أنانيته ​​، لذا انفصل عنك ليبحث عن ضحية أخرى.
البشر قابلون للتبادل بالنسبة للنرجسي. حتى أولئك الذين يتظاهر أنه يحبهم. 
كما قلت لك ، إذا توقفت عن إعطائه ما يريد من مال أو اهتمام أو مساعدات أو إذا كان لديه بديل أفضل ، فلن يتردد طويلًا في تركك.
الشخصية النرجسية لديها القليل من التعاطف مع من حولها. ولهذا السبب بالذات يسهل على النرجسي الانفصال عن الناس. نظرًا لأنه يركز بشكل كبير على عيوبك ويحقر من مميزاتك ، وبالتالي فهو لا يشعر بتأنيب الضمير عندما يرى دموعك والآلامك.
إذا أتيحت الفرصة ، سيتركك النرجسي للحصول على بديل أفضل. بمجرد أن يجد النرجسي شخص كمصدر أكثر قيمة ، سيفقد الاهتمام بك. 
غالبًا أنت تعرف الآن أنه ارتبط بشخص أخر ، ومع ذلك أنت مازلت تحت تأثير تعويذتة سحره.
لدرجة أنك بعد فترة لن تهتم بحقيقة الموقف وسترضى بالأمر الواقع وتقبل الرجوع إليه من جديد وبالطريقة التي يريدها. [أقرأ أيضًا: ما الذي تقوله الشخصية النرجسي لتعود إلى العلاقة معك]

احذر من هذا التفسير الخاطئ الشائع لقطع الاتصال مع النرجسي.
يرى الكثير من الناس أن قاعدة قطع الاتصال مع النرجسي هي وسيلة للانتقام تريد أن تؤذي بها النرجسي ، أو تجعله يشتاق إليك ، أو حتى تجعله يشعر بالندم.

لكن إذا كانت نيتك تعذيب النرجسي وكنت تفكر بهذه الطريقة. فأنت ما زلت مرتبطًا به عاطفياً. لأن الشخص الذي تجاوز النرجسي لا يسعى أبدًا للانتقام.
أنا أشعر بك وأفهم تمامًا أن جروحك عميقة ، وأنه كان قاسي وجارح ولم يراعي كل ما فعلته من أجله ، وبكل جرأة تركك تسقط في بحر من الحزن والعذاب ، إلا أنها ليست الطريقة الصحيحة لتعيش حياتك من جديد. 
يجب عليك قطع الاتصال به حتى تحرر نفسك منه ومن الإساءة التي سببها لك. بهذه الطريقة فقط يمكنك استعادة السيطرة على حياتك والسماح أخيرًا لعملية الشفاء. [قراءة: لماذا لم تفصل عن النرجسي ، 6 أسباب عليك معرفتها]
لأنك عندما تقطع الاتصال معه ، سيعيش النرجسي بعيدًا عن الاهتمام والحنان الذي يمكن أن يحصل عليه منك ، وهذا سيفاجئه ويحبطه جدًا ويجعله يشك في نفسه. 
بهذه الطريقة ستهزم النرجسي إلى الأبد وستصبح سعيدًا مرة أخرى في حياتك. [قراءة: اخطر أنواع النرجسية ، النرجسي الخفي]
ولكن النرجسي شخص عنيد وصبور ، ويحسب خطواته. هو متعود على حبك الكبير له ويعرف أنه دمرك من الداخل ، وهو متأكد من أنك تنتظر عودته إليك.
لذا سيحاول النرجسي إعادة الاتصال بك فقط إذا شعر أن محاولاته قد تعني إليك شيء ما. 
لذا فإن الأمر متروك لقدرتك على التحمل فيما إذا كنت تريد إعادة العلاقة معه بنفس الجرح ، لأن النرجسي مهما حاولت معه سيعيد نفس الكره ، وتذكر دائما أنه يتسلى بعودته إليك فقط لا غير.
جرب قطع الاتصال لمدة أسبوع أو بضعة أشهر. إذا فشلت محاولاته للتواصل معك ، فمن المرجح أنه سيحاول مرة أخرى في وقت آخر. لذلك من المهم أن تقف بحزم وتعطيه كتفك.

كلمة أخيرة
إنه يركز عليك حاليًا لأنك أسهل طريقة لتلبية احتياجاته النرجسية وليس بدافع الحب. ربما يبحث عن ضحية أخرى ويحتاجك فقط في هذه الأثناء ليعزز شخصيته على حسابك.

لذا دعه يحصل على إمداداته في مكان آخر واستخدم استراتيجية عدم الاتصال. وهي الطريقة الأكثر فاعلية للتخلص أخيرًا من هذا النرجسي المزعج. لا تعيد القمامة مرة أخرى إلى المنزل ، أليس كذلك؟
إذا أعجبك ما قرأت ، شاركه مع الآخرين وساعدنا في نشر الثقة والحب بين الناس.

0 تعليقات

<'>