أحدث الدرسات: اكتشف الباحثون جينات السمنة

الصفحة الرئيسية

النظام الغذائي والسمنة

في دراسة حديثة حدد الباحثون 14 جينًا تسبب السمنة

اقرأ المزيد حول هذه الدراسة هنا.

ــــــــــــــــــ

كتبت: ليلى سليم

أحدث الدرسات: جينات السمنة

تؤثر السمنة على مجتمعنا وتسبب معها العديد من الأمراض. ولكن في دراسة حديثة ، اكتشف الباحثون 14 جينًا تسبب السمنة. هذا يعطي الأمل لطرق علاجية جديدة.

السمنة عبء هائل على من يعانون منها. لكن الاكتشاف الجديد يعد بتطوير الأساليب العلاجية ويمكن أن تنتهي مشكلة السمنة بشكل سريع وقد تكون في المستقبل من الأمراض السهلة السيطرة عليها.

ما هي أسباب السمنة؟

غالبًا ما يؤدي تناول الطعام عالي السعرات الحرارية والغني بالسكر وأكل المزيد من الأطعمة المصنعة ، بالإضافة إلى نمط الحياة السائد الذي يقل فيه ممارسة التمارين الرياضية إلى زيادة الوزن وتراكم الدهون الحشوية أو ما يعرف بمرض السمنة. 

لكن جيناتنا الوراثية أيضًا تؤثر على الوزن والشكل. وفي دراسة حديثة استطاع الباحثون تحديد 14 جينًا تسبب السمنة. يمكن أن يساهم اكتشاف هذه الجينات في تطوير علاجات السمنة بشكل فعال.

الجينات هي سبب السمنة؟

في دراسة أمريكية نُشرت مؤخرًا ، اكتشف فيها علماء من جامعة فيرجينيا بالولايات المتحدة 14 جينًا يمكن أن تسبب زيادة الوزن ، وكما تم تحديد ثلاثة جينات يمكن أن تمنع زيادة الوزن.

من المعروف مسبقًا أن هناك مئات الجينات التي من المرجح أن تسبب أو تؤثر في السمنة. لكن ما لم يكن واضحًا حتى الآن هو أي من هذه الجينات يمكن أن يسبب السمنة بالفعل ، على سبيل المثال ما هو الجين المسؤول عن تنظيم مخزون الدهون ، وما الجين المسؤول عن التحكم في حرق السعرات الحرارية.

الاكتشافات العلمية الجديدة تمكن من تطوير مناهج علاجية جديدة تمامًا ومن المفترض أن الجينات الجديدة التي اكتشفها العلماء ستسرع من تطوير العلاجات لتقليل عبء السمنة.

درس الباحثون 293 جينًا مرتبطًا بالسمنة:

من أجل الوصول إلى نتائج هذه الدراسة ، قام مجموعة الأطباء بفحص نوع من الديدان يسمى بالديدان C. elegans. هذه الديدان تشترك مع البشر في الجينات بنسبة 70٪  ، وقد وجد أن هذه الديدان تكتسب زيادة في الوزن إذا أكلت الكثير من السكر تمامًا مثل البشر. 

ترجع أهمية إجراء التجربة على هذا النوع من الديدان ، لأن الدرسات السابقة والاختبارات التي أجريت على ديدان C. elegans أدت إلى تطوير عقاقير وأساليب علاجية  ، مثل علاج الميتفورمين ، الذي يخفض نسبة السكر في الدم.

بالنسبة للدراسة التي أجريت في جامعة فيرجينيا ، تم استخدام الديدان لدراسة 293 جينًا مرتبطًا بالسمنة. حيث ، تلقت بعض الديدان نظامًا غذائيًا طبيعيًا وبعضها كان غذائها غنيًا بسكر الفركتوز ، وهو عبارة عن سكر الفاكهة الذي يستخدم في أنواع مختلفة من الأطعمة ومعروف أنه يعزز السمنة ومرض السكري من الثاني.

بعد هذه التجربة ، سمحت دراسة تأثير السكر على الديدان بتحديد 14 جين مسئول عن زيادة الوزن والجينات الثلاثة التي يمكن أن تمنع سمنة الجسم.

يمكن أن تساعد نتائج البحث في تطوير علاجات للسمنة

نتائج الدراسة الأمريكية هي إرشادية فقط وهناك حاجة إلى مزيد من البحث في هذا المجال. ومع ذلك ، يؤكد فريق البحث أن البيانات واعدة. في الواقع ، يمكن أن تكون بمثابة أساس لتطوير الأدوية والعلاجات لمرض السمنة وزيادة الوزن. وقد تحد من إجراء العمليات الجراحية الصعبة التي يلجأ لها البعض لخسارة الوزن أو تناول الأدوية التي تؤثر على الصحة العامة. 

الطريقة الصحيحة للتخلص من السمنة

ينصح الأطباء مرضى السمنة ، بتنوع الغذاء مثل تناول الفواكه والخضروات وكذلك منتجات الحبوب الكاملة الغنية بالألياف. أما الطريقة الرئيسية للحفاظ على السعرات الحرارية هي تقليل الدهون الحيوانية ، التقليل من اللحوم الحمراء ، الحلويات وممارسة التمارين الرياضة بانتظام.

أقرأ مقالنا المفصل عن حرق الدهون المخزنة مع نظام التخسيس 4+2+2.

author-img
ليلى سليم

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent