-->

ابحث

نسي كلمة مرور البيتكوين فخسر 220 مليون دولار

A+ A A-

ما يأتي بسهولة يذهب بسهولة؟

بيتكوين: هل يخسر هذا المبرمج 220 مليون دولار؟

ــــــــــــــ
ليلى سليم


عملة البيتكوين

أصبح العديد من الناس من أصحاب الملايين بفضل عملة البيتكوين المشفرة

تخيل أن لديك الملايين داخل محفظة إلكترونية. لكن للأسف لا تستطيع الوصول إليها لإنك نسيت كلمة المرور.
هل سمعت عن عملات البيتكوين من قبل؟. إنها عملة مشفرة ، نوع من العملات المستقلة على الإنترنت
من المفترض أنها عملة المستقبل لذلك يقبل عليها المستثمرين ، وتتزايد قيمتها السوقية مع الوقت. 

والجدير بالذكر أن أولئك الذين استثمروا أموالهم في عملات البيتكوين من بداية إنطلاقها تمكنوا من أن يصبحوا من أصحاب الملايين برأس مال ضئيل.

أما المبرمج الألماني ستيفان توماس ، الذي يعيش في سان فرانسيسكو ، ذكرت عنه صحيفة نيويورك تايمز ، أنه يعمل في مجال البيتكوين منذ فترة طويلة. 
وحتى الآن قام بتجميع 7،002 بيتكوين على حسابه للبيتكوين. تبلغ قيمة عملات البيتكوين التي جمعها حوالي 220 مليون دولار. 

شراء البيتكوين.

ستيفان توماس أشترى ما يُعرف بأسم المفتاح الحديدي IronKey لتشفير كلمة المرور الخاصة به. 
هذا عبارة عن عصا USB يمكن من خلالها حفظ الوصول إلى حساب بيتكوين وتشفيره. 
العصا نفسها محمية بكلمة مرور: إذا أدخلت رمز المرور عشر مرات خطأ ، فسيتم تدمير محتوى العصا بشكل دائم. وستفقد عملات البيتكوين للأبد.
إذاً ستيفان توماس لديه ثروة ضخمة - على الأقل من الناحية النظرية. لكنه للأسف تبقى له محاولتان لكلمة المرور ، وإذا لم يتذكرها ، فسيخسر 220 مليون دولار.

حساب البيتكوين

إدارة عملات البيتكوين تتم من خلال بنك إلكتروني. ويجب حفظ كلمة المرور وإلا أعتبرك البنك سارق ، وللأسف إذا تمت سرقة  عملات البيتكوين ، فمن المستحيل تحديد المكان الذي تم نقلها إليه. 
لهذا السبب يبذل معظم الأشخاص الذين يتعاملون مع بيتكوين جهودًا كبيرة لتشفير كلمة المرور بطريقة لا يمكن لأي طرف ثالث كسرها.
ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز ، في كثير من الأحيان تُفقد كلمات المرور ، وحتى الآن فقد حوالي 140 مليار بيتكوين أو على الأقل يتعذر الوصول إليها.
لسوء الحظ ، فقد ستيفان توماس كلمة المرور الخاصة به منذ سنوات. لقد جرب بالفعل العديد من مجموعات كلمات المرور - ثمانية منها كان يعتقد أنها صحيحة. 
لكنه كان مخطئًا. هذا يعني أنه لم يتبق سوى محاولتين لإنقاذ ثروته من البيتكوين.
قال المبرمج لصحيفة نيويورك تايمز: "أحيانًا كنت أستلقي في الفراش وأفكر ، ثم أذهب إلى جهاز الكمبيوتر وأجرب استراتيجية جديدة... ولم تنجح أي طريقة"

في الوقت الحالي يتنظر ستيفان توماس تطوير تقنية جديدة لفك تشفير حساب البيتكوين. لكنه على الأقل يحتفظ بكلمة سر المفتاح الحديدي IronKey  في مكان آمن. 

0 تعليقات

<'>